لقاء إذاعة الرياض مع داعية المكتب عن “دعوة الجاليات في رمضان”

الزيارات: 83
http://www.cnr.org.sa/?p=3571

IMG_7486

أجرت إذاعة الرياض لقاء مسجلا مع داعية المكتب الشيخ ظهير أحمد، حول “دعوة الجاليات في رمضان” وتم بثّه في البرنامج اليومي “أحلى صباح”

وفيما يلي نص اللقاء:

بداية حدثنا عن طريق الدعوة وتوعية الجاليات في رمضان؟
الدعوة في شهر رمضان المبارك لا تختلف اختلافا كبيرا عن الدعوة في غير رمضان، ولكن قد تكون الأعمال والدعوة في شهر رمضان تتضاعف والنتائج تتضاعف؛ فالكل في شهر رمضان الكريم يحتسب ويجتهد.
ومن الطرق التي تقوم عليها الدعوة في شهر رمضان: الجولات الدعوية، والملتقيات الخيرية، والأنشطة الرياضية، والأفطار الجماعي مع غير المسلمين.

كيف يقبل الشخص على الإسلام تاركا دينه؟
حقيقةً إن ترك العادات والتقاليد أمر صعب ويستغرق وقتاً طويلا. فما بالك في من سيترك دينه!! لا شكأن ذلك أصعب؛ فغير المسلم حينما تتم مناقشته والإجابة عن أسئلته بالحجج والبراهين القوية يكون هذا دافعا قويا له ليترك دينه السابق ويعتنق الدين الحق. وكذلك في طرح بعض الشبهات في ديانته، والتي هي شبهات تتنافى مع الإسلام وكرامة الإنسان.
ولا ننسى الإطارالذهني الإيجابي الذي اكتسبه غير المسلم من خلال صفات المسلمين وتعاملهم معه.
فكل هذه الأمور تسهل على غير المسلم اعتناق الدين الحق.

ما هي المسببات التي تجعل الشخص يتردد في دخوله للإسلام؟
أولاً: عمره الذي قضاه في ديانته يجعل في الأمر صعوبةً على غير المسلم.
وأيضا: عدم حصوله على المعلومات الصحيحة أو الإجابات الكافية.
وأيضا:عدم إدراكه للدين الصحيح.
وأهم المشاكل التي تجعل غير المسلم يتردد في اعتناق الإسلام هي: المشاكل الأسرية التي قد تترتب على اعتناقه الإسلام.

هذه تقريبا هي أهم الأمور التي تجعل غير المسلم يتردد في اعتناق الإسلام.